السعر:

6.000 د.ك

الحالة:
غير متوفر في المخزون

غير متوفر في المخزون

دار المدى للطباعة والنشر والتوزيع, روايات

الرجل الذي كان يحب الكلاب

الكاتب:
ليوناردو بادورا

أعاد إيبان، بفضل تلك الاعترافات، بناء الخطوط التي سارت عليها حياة لييف دافيدوفيتش برونشتاين، أو تروتسكي، وحياة رامون ميركادير، الذي عُرف أيضاً بـ «جاك مورنارد»، وكيف تحوّل الاثنان إلى ضحيّة وجلّاد، في واحدة من أكثر جرائم القرن العشرين دلالة ووقعاً. لقد تشابكت حياتاهما بدءاً من المنفى الذي فُرض على تروتسكي عام 1929 ورحلته الشاقّة إلى المنفى، ومن طفولة ميركادير في برشلونه البرجوازية ومغامراته العاطفية ومعاناته أثناء الحرب الأهليّة أو بعدها، وهو في موسكو وباريس، قبل أن يلتقي الاثنان في المكسيك. تُكمّل القصتان إحداهما الأخرى حين يضيف إيبان إلى حياتيهما مجريات حياته الشخصيّة والفكريّة في هافانا المعاصرة وعلاقته المدمّرة بذلك «الرجل الذي كان يحب الكلاب».

 

رواية الرجل الذي كان يحب الكلاب

الكاتب ليوناردو بادورا

ترجمة بسام البزاز

تفاصيل الكتاب

المترجم
متوفر/نافد
سنة النشر
دار النشر
الغلاف
عدد الصفحات
الوزن
ISBN
بسام البزاز
متوفر
2018
دار المدى
ورقي
762
800 جرام
9782843091780
كتب ذات صلة قد تعجبك