السعر:

3.500 د.ك

الحالة:
غير متوفر في المخزون

غير متوفر في المخزون

الفلسفة, دار دال للنشر

تقنيات اليوغا

الكاتب:
مرسيا إلياد

إن تحسين ممارسة اليوغا لا يعني تعقيدها أو تنفيذها بطريقة بهلوانية، بل هو يعني العمل كي تصبح يوغا الجسم هي يوغا الجسم بكل معنى الكلمة هو الاندماج بالجسم، هو اختراق الشعور وتحويره، وجعله روحانياً. وفي حين يعبد المادي جسده بالإنماء إليه كما هو، يرى فيه الروحاني عائقاً، وفي أفضل الحالات يراه أداة فقط. يقول سري أورد باندو عن الهاتايوغا: “انها تصقل جسماً املاً وهذا يجب أن يكون الانتصار النهائي: وانها امتلاك الجسد المتكامل الذي يذخر بالمرونة والصحة والحيوية والنضارة والحكمة وطول العمر. أليس كل هذا قبساً إليهاً، بالمعنى الدقيق لهذه الكلمة؟ ولكن عليك أن تؤمن باليوغا، وراقب وتعمل، وترك الآخرين يعملون، ولن يكون شيء آخر أكثر أهمية، ويكفي أن توقف اهتمامك بالشك الذي ينمو لديك، فلا تلبث أن تلاحظ يوماً بأنه اختفى، وسوف تشعر أن شيئاً ما في أعماقك يشع، وأن صحتك تامة وسعادتك كاملة، وأن إنسانية كلها يجب أن تشغل نفسها في ممارسة اليوغا. في هذا السياق يأتي كتاب “كيف أتقن اليوغا حيث تشير فصول إلى تقنيات أو أساليب ممارسة اليوغا التي من ضمن مقوماتها العمل على استعادة الشباب أو المحافظة عليه، لأن العضوية تملك إمكانات مدهشة لتجديد نفسها، ثم أن اليوغا، لا تقدم تآلف الجسد باعتباره هدفاً فقط، بل هي تقدم الوسائل التي نستطيع بوساطتها إدراك هذا الهدف، وهي وسائل تمت تجربتها خلال الآلاف من السنين.

تفاصيل الكتاب

المترجم
متوفر/نافد
سنة النشر
دار النشر
الغلاف
عدد الصفحات
الوزن
ISBN
عدنان محمد
متوفر
2017
دار دال للنشر
ورقي
301
250 جرام
9789933566098
كتب ذات صلة قد تعجبك